الجمعة , سبتمبر 17 2021
الرئيسية / أفكار و نصائح / حولي الحبال الليفية إلى زينة منزلية من خلال اتباعك لهذه النصائح من “البيت”
الحبال-في-الديكور
الحبال في الديكور

حولي الحبال الليفية إلى زينة منزلية من خلال اتباعك لهذه النصائح من “البيت”

تميلُ المرأة لإضفاء “لمسة ريفية” في منزلها واختيار عناصر الطبيعة الخلابة. وتعدّ الحبال المصنوعة من الألياف الطبيعية من الوسائل التي يُمكنها تحقيق هذه اللمسة، مما يخلق أجواء مريحة “غير تقليدية” في مملكتها الجميلة.

وعليه، يمكنكِ البحث عن قطع الإكسسوارات المنزلية المصنوعة من “الحبال”، وإضافتها لأي ركن تفضلينه، وفقًا لرغبتك وذوقك.

خبيرةُ التصميم الداخلي سحر فضلي تُقدّم لكِ مجموعةً من الأفكار حول اختيار أو تصميم قطع الأثاث أو التحف الفنية من “الحبال”.

هناك العديد من القطع التي يدخل في تصميمها الحبال، تحديدًا التي تكون باللون الأبيض أو “الكريمي” المضافة لتصاميم الأرفف أو الطاولات الصغيرة أو “التيبل لامب”.. وغيرها العديد.

تمتاز الحبال بقوتها، لذا نرى العديد من تصاميم أصص النباتات المعلقة يُضاف لها الحـبال “لقدرتها على تحمل وزن التراب في الأصص”، وهناك تصاميم غاية في الجمال والروعة، يمكنك اختيار الأنسب لما يُزيّن شرفة المنزل أو “التراس”.

تتناغم جمالية هذه الحبـال مع عنصر الإضاءة، فهناك العديد من تصاميم الفوانيس المعلّقة بالحبال أيضًا، بأشكال وأحجام مختلفة، فنرى الحبال تلتف على قاعدة الفانوس أو تحمله.

الحبال في المنزل

أمّا السيدة صاحبة الموهبة الفنية، فيمكنها توظيف فنّها في المنزل، بابتكار طريقة عصرية لإضافة الحبـال مثل لفّها بطريقة مميزة على جوانب الستائر، أو اختيار بعض من الحبال ولفّها بطريقة متناغمة على قطع الفخار كالجرار أو النوافير الداخلية.

كما تُستخدم الحـبال لإضافة لمسة “كلاسيكية” أو “ريفية” على الديكور الحديث، مثل تزيين المرايا والأواني، وإطارات الصور، والشمعدان، وصنع السلال.

وإن وقع نظرك في السوق أو عبر مواقع التسوق الإلكتروني على كراسي مصنوعة من الحبال، فلا تترددي بشرائها وإضافتها لمنزلك، فهذه المفردات تضفي للمكان البساطة والجمال بذات الوقت، وهذا ما تتّجه له آخر صيحات الديكور.

يُمكنك تخصيص ركن في المنزل تحت عنوان “جلسة الطبيعة”، واختيار قطع أثاث “بسيطة” وتزيينها بالمفردات بعناصر الطبيعة: كالحجارة، والفخار، الحبال، القش، والخيش وغيرها، لتصبح جلستك المفضّلة للراحة والاسترخاء.

Comments

comments