الأربعاء , ديسمبر 1 2021
الرئيسية / أفكار و نصائح / هل ترمين الـ فواتير والإيصالات المالية؟! هذه الأسباب ستدفعك للاحتفاظ بها
فواتير-وإيصالات
فواتير وإيصالات

هل ترمين الـ فواتير والإيصالات المالية؟! هذه الأسباب ستدفعك للاحتفاظ بها

هل قمت يوما بالإحتفاظ بإحدى فواتير قائمة مشترياتك، أو أي فاتورة أخرى، كإيصال  أحد المطاعم، و غيرها؟ تتفاوت درجة الإهتمام لدى الكثيرين بهذه الأمور، فقد يستهين بها البعض، و لكنها قد تشكل فارقا كبيرا عند غيرهم، فيميلون لإبقاءها، و الإحتفاظ بها، و جعلها شيئا رئيسيا يدخل في مراجعة حساباتهم، و تنظيم مصروفاتهم.

و قد تختلف الأسباب التي تدفع كل شخص للاحتفاظ بالـ فواتير والإيصالات، و من أبرزها :

تسهيل عملية الإسترجاع

يساعد إبقاء الإيصالات و الإحتفاظ بها في عملية ترجيع البضائع، أو الأشياء التي قد لا يرغب الشخص بإقتناءها،على الرغم من شراءه لها، إلا أنه قد يكتشف عدم ضرورتها  بعد ذلك، و يضطر لإرجاعها، و خاصة إذا كانت من البنود الكبيرة و المكلفة.

حفظ السجلات

قد يتساءل البعض عن ضياع بعض النقود، أو قد يرغب في معرفة تفصيلية  عن المبالغ المستخدمة في المشتريات، و التي تم صرفها، في الأشهر الماضية، مما يجعلهم يرجعون لبعض السجلات التي يتم فيها الإحتفاظ بالفواتير، و الإيصالات، و مراجعة الحسابات و تدقيقها.

إعداد الميزانية

يوفر وجود الفواتير بعض الفوائد، التي تساعد في عملية إدخار النقود، عن طريق وضع ميزانية، تصنف فيها الإيصالات على حدة، و تفرز فيها النفقات لكل شهر، كتناول الطعام خارجا، و فواتير البقالة، و الغاز، و السيارة، و غيرها، مما يساعد في الحد من التدفق النقدي، و إصلاح المناطق التي قد تكون فيها المصاريف أعلى من اللازم.

إثبات لعملية الشراء

قد يرجع أحيانا السبب وراء تمسك البعض بفواتير، و إيصالات المشتريات، إلى أغراض ضريبية، أو من أجل الحصول على تعويض من شركة التأمين المودعة، أو عند بيع عنصر ما إلى الأطراف الأخرى، كالمنزل، و السيارة، أو حتى كإثبات لشراء سلعة ما من مكان معين.

تسديد التكاليف

قد تفيد هذه الخاصية الأشخاص الذين يعملون لدى شركة معينة، تطلب منهم القيام بشراء بعض المعدات، و الأشياء الضرورية للشركة، يقوم خلالها الموظفين بالتمسك بهذه الإيصالات، لتعويض النفقات التي قاموا بإنفاقها، سواء استخدموا بطاقات التأمين، أو كانوا مسافرين خارجا، فذلك يلزم لضمان إرجاع الحقوق.

راحة البال

تعد واحدة من الأسباب الرئيسية التي تدفع الأشخاص للحفاظ على إيصالتهم، من أجل الإستعداد لحالات الطوارئ التي قد يتعرضوا لها، في الحياة،  لعدم ضمان ما قد يواجهونه،  ليبقى لديهم دليل دقيق، و سجل منظم عن النفقات، و القروض الكبيرة التي قاموا بها.

Comments

comments