الجمعة , فبراير 21 2020
الرئيسية / أفكار و نصائح / كيف تنظمين الميزانية في أول شهر للدراسة حتى لا تخرج الأمور عن السيطرة؟!
تحديد-الميزانية
تحديد الميزانية

كيف تنظمين الميزانية في أول شهر للدراسة حتى لا تخرج الأمور عن السيطرة؟!

كل أم تحاول الآن مواجهة موجة غلاء الأسعار التي تتزايد يومًا بعد الآخر وتقليل حدة تأثيرها على احتياجاتها واحتياجات أسرتها، لذلك “سوبرماما” ستساعدك في تنظيم ميزانيتك وتقسيمها، خاصة مع دخول موسم الدراسة وتزايد احتياجات أطفالك.

انتبهي جيدًا إلى أن تقسيم احتياجاتك واحتياجات أسرتك يعمل على استهلاك أفضل للميزانية، فلا تعتمدي على الاستهلاك العشوائي، ولكن قسمي احتياجاتك إلى بنود مثل الكماليات، والمصاريف الشخصية، والطوارئ، والطعام وغيرها.

وهذا الجدول سيساعدك على تقسيم الميزانية بشكل جيد خلال أول شهر للدراسة مع قرب حلول العام الدراسي الجديد:

البند

ملاحظات

المصروف الشخصي

حددي مصروف طفلك اليومي لتستطيعي تحديد حجم الإنفاق على بند المصروفات الشخصية على مدار الشهر، فضلًا عن مصروفك الشخصي على المواصلات اليومية.

الطعام

وفي هذا البند حددي احتياجات أسرتك الشهرية من البروتين وغيره، فضلًا عن وجبات طفلك المدرسية.

الفواتير

وهنا خصصي جزءًا من ميزانيتك لتسديد الفواتير كافة، بما في ذلك إيجار منزلك وتكلفة المرافق مثل الجراج وغيرها. للتوفير في ميزانية التوفير

المنظفات

حددي احتياجاتك من المنظفات المنزلية مع بداية الشهر وخصصي لها ميزانية تقريبية، ويشمل بند المنظفات ما يحتاجه المطبخ والحمام من المنظفات السائلة ومعطرات الجو وفرش التنظيف وغيرها.

المنظفات الشخصية

مع بداية الشهر جهزي قائمة باحتياجات كل فرد من أسرتك من المنظفات الشخصية، مثل معجون الأسنان وغسول الجسم والكريمات والصابون والاحتياجات الشخصية كافة.

الطوارئ

لا تتجاهلي تخصيص جزء من ميزانيتك الشهرية للطوارئ، وهذا البند يشمل أي حادث طارئ أو أي مرض.

الرفاهيات

ولأن الحياة ليست فقط الروتين اليومي، حاولي تخصيص جزء من ميزانيتك للترفيه والخروجات أو السينمات، أو أي أنشطة ترفيهية تفضل الأسرة ممارستها في العطلات الأسبوعية.

من المؤكد أن تحديد الميزانية بشكل دقيق أمر صعب، ولكن وضعك لميزانية تقريبية لجميع البنود السابقة سيوفر عليك الكثير من المجهود في التدبير على مدار الشهر، فاحرصي دائمًا على تقسيم الميزانية إلى بنود، وما يتبقى منها في نهاية الشهر ادخريه للشهر المقبل وهكذا.

Comments

comments